History

في مثل هذا اليوم ١٩ يونيو ٢٠٠٥ مهزلة الفورمولا ١ في إنديانابوليس

في مثل هذا اليوم قبل ١٥ عاما ، أقيمت الجولة التاسعة من بطولة العالم للفورمولا ١ لموسم ٢٠٠٥ في الولايات المتحدة الأمريكية على حلبة إنديانابوليس

فاز السباق بطل العالم الألماني مايكل شوماخر على متن فيراري

كان سباق الجائزة الكبرى الأمريكي في إنديانابوليس مهزلة تسببت في ضرر كبير لرياضة الفورمولا ١ ، خاصة في الولايات المتحدة الأمريكية

من بين ٢٠ سيارة من المقرر أن تبدأ السباق ، بدأت ست سيارات فقط ، حيث انسحبت ١٤ سيارة تستخدم إطارات ميشلان بعد لفة التشكيل بسبب مخاوف تتعلق بالسلامة

حظرت التغييرات في القواعد تغيير الإطارات خلال السباقات وذكرت ميشلان أن إطاراتها لم يتم بناؤها لتدوم المسافة بأكملها على مضمار سطحي كان من المتوقع أن يكون أكثر قساوة على الإطارات التي تم تركيبها في السيارات

وقد ترك الجمهور البالغ عددهم أكثر من مائة ألف الذين دفعوا متوسط مائة دولار لكل منهم ما بين مرتبك وغاضب حيث سارع مايكل شوماخر إلى تحقيق انتصار غير مستحق دون تنافس حقيقي على أرض الحلبة

قام فريق فيراري بمنع محاولات التسوية و “التسابق” جنبًا إلى جنب مع سيارات فريقي جوردان وميناردي، وأشار الفريق الإيطالي الأخير إلى أنهم ملزمون بموجب شروط الصفقة مع بريدجستون التي تزودهم بالإطارات للقيام بذلك

Show More
Back to top button
%d bloggers like this: