History

في مثل هذا اليوم ١٧ يونيو ١٩٧٨ الفوز الأول والوحيد لسيارة برابهام ذات مراوح التبريد الضخمة

في مثل هذا اليوم قبل ٤٢ عاما ، أقيمت الجولة الثامنة من بطولة العالم للفورمولا ١ لموسم ١٩٧٨ في السويد

فاز السباق النمساوي نيكي لاودا على متن سيارة برابهام – ألفاروميو بي تي ٤٦ بي

طغى على فوز نيكي لاودا في برابهام في السويد الخلاف حول مراوح التبريد على السيارات التي قال عنها كولين تشابمان مدير فريق لوتي إنها “عشرة أضعاف الحجم المطلوب”

واتهم مصنعون آخرون برابهام بالتراجع المتعمد أثناء التأهل حتى لا يجذب الكثير من الانتباه إلى مزايا الانعطاف التي تساهم بها هذه المراوح في السيارة

كما اشتكى بعض السائقين من أن المراوح الضخمة ألقت بعض الأشياء التي أعاقتهم على المسار.

ورفض بيرني إيكلستون ، مدير فريق برابهام ، الشكاوى قائلًا: “إن الأمر دائمًا ما يحدث عندما يأتي أي شخص بشيء جديد في الفورمولا ١ “

في غضون أسبوع تم حظر مراوح التبريد الضخمة في السيارة على الرغم من فوز فوز لاودا.

شارك لاودا المنصة مع الإيطالي ريكاردو باتريزي ، الذي سجل أول منصة للتتويج في المركز الثاني مع فريق آروز ، كان السويدي روني بيترسون قد حل في المركز الثالث على متن لوتس

Show More
Back to top button
Close
Close
%d bloggers like this: