History

في مثل هذا اليوم ١٢ يونيو ٢٠٠٥ رايكونن يستفيد من انسحاب سيارتي رينو ويفوز في كندا

في مثل هذا اليوم قبل ١٥ عاما ، أقيمت الجولة الثامنة من بطولة العالم للفورمولا ١ لموسم ٢٠٠٥ في كندا

فاز السباق الفنلندي كيمي رايكونن على متن ماكلارين – مرسيدس بعدما استفاد من انسحاب سيارتي رينو أصحاب الصدارة بقيادة جيانكارلو فيسيكيلا وفرناندو ألونسو

السباق بدأ بداية مثيرة من البدايات المميزة في تاريخ الفورمولا ١ عندما تسللت سيارتي رينو من الصف الثاني نحو الصدارة عند أول منعطف وقال أحد مذيعي السباق الأوروبيين وقتها على الشاشة واصفا إياها بالانطلاقة السوبر لرينو

سيطر فيسيكيلا على السباق أمام ألونسو الذي حاول كثيرا الاقتراب منه لتجاوزه قبل أن يأتيه الرد من فلافيو برياتوري مدير فريق رينو بالسماح له يتجاوز فيسيكيلا مما أثار الأوساط حول مسألة أوامر الفريق

لكن فيسيكيلا عندما سمح لألونسو بالمرور كانت سيارته قد أصحابها عطل هيدروليكي في نهاية نفس اللفة فانسحب من السباق على الفور قبل أن يلحق به ألونسو بعد ست لفات

استفاد كيمي رايكونن من هذا الانسحاب المزدوج لسيارتي رينو للفوز بسباق الجائزة الكبرى الكندي الدرامي في مونريال

الكولومبي خوان بابلو مونتويا سائق ماكلارين – مرسيدس تجاوز الضوء الأحمر في نهاية ممر الحظائر وتم استبعاده من المركز الثاني ، مما منح فيراري التواجد على المنصة مرتين باحتلال مايكل شوماخر وروبنس باريكيللو المركزين الثاني والثالث

جنسون باتون المنطلق من المركز الأول في السباق كان يأمل في الصعود للمنصة عندما كان في المركز الثالث ، لكن سيارته اصطدمت بحائط الأبطال الشهير في حلبة جيل فيلنوف ويخرج من السباق

Show More
Back to top button
%d bloggers like this: